ما هي خصائص علم تفسير الرؤى؟

لعلم تفسير الرؤى خصائص عامَّة تميِّزه عن غيره، أهمُّها:

1. يعتمد في الأساس على القرآن والحديث: فالغالبية العُظمى من قواعده قائمة على الأصول الإسلاميَّة الصحيحة.

2. سريع التبدُّل والتغيـُّر: فرغم أنَّ قواعده ثابتة لا تتغيَّر، إلَّا أنـَّه علم مفتوح تتغيَّر تفاصيله باستمرار بتغيُّر الأشخاص والأحوال، وتطوُّر الأزمان، وتغيُّر دلالات الأشياء.

3. لا يؤدِّي إلى نتائج يقينيَّة: فنتائجه التي يُتَوَصَّل إليها – من تفسير للرؤى – تكون دائمًا احتماليَّه سواء كانت هذه الاحتمالات قويَّة أو ضعيفة.

4. يحتاج لموهبة خاصَّة لممارسته: فعلى الرغم من أنَّ قواعده معلومة، وممكنة الفهم والتدريس لكلِّ مسلم، إلَّا أنَّ ممارسته وتطبيقه في حاجة إلى استعداد شخصيٍّ مخصوص عند من يمارسه، لا يهبه الله (تعالى) إلَّا لأشخاص قليلين نسبيًّا على الأرجح.

والله (تعالى) أعلم.

إضافة تعليق

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s