إذا رأى المسلم رؤيا، وكان تفسيرها مناقضًا لتفسير رؤيا سابقة، فهل يُلغي تفسير الرؤيا اللاحقة تفسير السابقة؟

من أمثلة ذلك: إذا رأت فتاة رؤيا، ففسَّرها لها مفسِّر على أنَّها سوف تتزوَّج من شخص معيَّن، ثم رأت بعد ذلك رؤيا أخرى، ففسَّرها لها مفسِّر بأنَّها سوف تتزوَّج من شخص آخر، فهل يُلغي تفسير الرؤيا الثانية تفسير الرؤيا الأولى؟ أي هل ستتزوَّج الفتاة من الشخص الثاني في الرؤيا الثانية، بينما لن تتزوَّج من الشخص الأول في الرؤيا الأولى؟
ويمكن تلخيص إجابة هذا السؤال في بضع نقاط، وهي:
1. ما الذي يضمن أن تكون الرؤيا صادقة. فقد تكون إحداهما صادقة، بينما تكون الأخرى كاذبة، أو قد تكون كلتاهما كاذبتين.
2. ما الذي يضمن أن يكون تفسير الرؤيا صحيحًا. فقد يكون تفسير إحداهما غير صحيح، أو قد يكون تفسير كلتيهما غير صحيح.
3. قد يكون تفسير الرؤيـيين متناقضًا شكلًا لكنَّه غير متعارض مضمونًا.
فمثلًا: في الرؤيـيين السابقتين، واللَّتين رأت فيهما الفتاة ما فُسِّر لها بأنَّه زواجها من شخصين مختلفين، فعلى الرغم ممَّا يظهر في تفسير الرؤيـيين من تناقض في الشكل، إلَّا أنَّ مضمون كليهما قد يكون صحيحًا، فقد تتزوَّج الفتاة، من كلا الشخصين فعلًا، ولكن في أوقات مختلفة، أو قد يكون الشخصان رمزين لشخص واحد غيرهما، يدلُّ كلُّ واحد منهما على صفة معيَّنة فيه.
والله (تعالى) أعلم.
  

إضافة تعليق

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s