هل يجب على الرائي تصديق ظاهر رؤياه أحيانًا؟

مدونة تفسير الأحلام

تصديق ظاهر الرؤيا هو تنفيذ المسلم في اليقظة لما رآه في الرؤيا كما رآه بالضبط، وكأنـَّه ممثِّل يقوم بتنفيذ دور مكتوب. وقد فعل ذلك إبراهيم  (عليه السلام) عندما رأى رؤيا يُذبح فيها ابنه إسماعيل (عليه السلام)، فهمَّ إبراهيم بتصديق هذه الرؤيا بذبحه، إلَّا أنَّ الله (تعالى) افتدى إسماعيل بكَبش.
وقد وردت هذه القصة في القرآن الكريم في قول الله (تعالى): ﴿فَلَمَّا بَلَغَ مَعَهُ السَّعْيَ قَالَ يَا بُنَيَّ إِنِّي أَرَى فِي الْمَنَامِ أَنِّي أَذْبَحُكَ فَانظُرْ مَاذَا تَرَى قَالَ يَا أَبَتِ افْعَلْ مَا تُؤْمَرُ سَتَجِدُنِي إِن شَاء اللَّهُ مِنَ الصَّابِرِينَ (102) فَلَمَّا أَسْلَمَا وَتَلَّهُ لِلْجَبِينِ (103) وَنَادَيْنَاهُ أَنْ يَا إِبْرَاهِيمُ (104) قَدْ صَدَّقْتَ الرُّؤْيَا إِنَّا كَذَلِكَ نَجْزِي الْمُحْسِنِينَ (105) إِنَّ هَذَا لَهُوَ الْبَلَاء الْمُبِينُ (106) وَفَدَيْنَاهُ بِذِبْحٍ عَظِيمٍ (107)﴾ (سورة الصافَّات).
وليس معنى ذلك أنَّ المسلم إذا رأى نفسه في المنام يذبح ابنه أن يفعل ذلك! فهذه الرؤيا هي وحي إلهيٌّ يأمر الله (تعالى) فيه نبيًّا من أنبيائه، وليست كرؤى الأشخاص العاديـِّين…

View original post 219 more words

هل إذا رأت المرأة المتزوِّجة رؤيا، فإنَّ تفسيرها يكون واقعًا على زوجها؟

مدونة تفسير الأحلام

سمعت من بعض المسلمين أنَّ الرؤيا التي تراها الزوجة يعود تفسيرها على زوجها حتَّى وإن لم يكن الزوج مذكورًا أو موجودًا بشكل مباشر في الرؤيا.
وهذا الكلام صحيح بدرجة ما، إلَّا أنـَّه ليس مطلق الصحَّة، فلا يُشترط بالضرورة أن تدلَّ رؤى المرأة دائمًا على شيء له علاقة بزوجها، ولكن قد تدلُّ بعض رؤاها على شيء له علاقة بزوجها، وقد لا تدلُّ بعض رؤاها الأخرى على ذلك.
ومن أمثلة الرؤى التي قد تراها المرأة دون أن يكون فيها ذِكر أو ظهور لزوجها، ومع ذلك فقد تدلُّ على شيء له علاقة به: ما قد تراه زوجة الوزير في المنام أنَّها قد أصبحت ملكة، فلعلَّ ذلك يدلُّ على وصول زوجها للمُلك؛ لأنَّها لا يمكن أن تكون ملكة إلَّا إذا كان زوجها ملكًا.
وكذلك ما قد تراه في المنام زوجة لرجل يُعاني من العُقم أنَّها قد أنجبت، فلعلَّ ذلك يدلُّ على شفاء زوجها من العُقم.
ومن أمثلة هذا النوع من الرؤى أيضًا: ما قد…

View original post 158 more words

هل يمكن أن يرى المسلم رؤيا واحدة مُجزَّأة على منامين مختلفين؟

مدونة تفسير الأحلام

الغالب أنَّه لا يمكن أن يرى المسلم رؤيا واحدة على منامين؛ لأنَّ الرؤيا وحدة متكاملة، لا تبدأ إلَّا بنوم، ويلزم أن تنتهي بالاستيقاظ من النوم نفسه، فالمفترض أنَّها ليس لها أجزاء موزَّعة على أكثر من منام.
ولكن قد يرى المسلم رؤيا في منام، ثم يرى رؤيا أخرى في منام آخر تتعلَّق بها، فتضيف إليها معلومة أو أكثر، أو توضح جزءًا معيَّنًا فيها، وهذا حاصل ملموس عند بعض المسلمين.
ومن أمثلة ذلك: أن يرى مسلم رؤيا أنـَّه قد حصل له همٌّ، فسبَّب له ضيقًا شديدًا، ثم يرى رؤيا أخرى في منام آخر بعدها وكأنَّ هذا الهمَّ الذي رآه في الرؤيا السابقة قد انتهى وحلَّ محلَّه خير وسرور.
والغالب في هذه النوعيَّة من الرؤى أن يدرك الرائي ارتباط الرؤيـيين ببعضهما حتَّى وإن رآهما في منامين مختلفين.
ومن أمثلة هذه الرؤيا أيضًا أنَّ مسلمًا رأى رؤيا أزعجته، فاستيقظ ثم نام، فرأى رؤيا أخرى وكأنَّه رأى الله (تعالى) فيها، فسأل الرائي الله (عزَّ وجلَّ)…

View original post 21 more words

ما معنى رموز الرؤيا؟

مدونة تفسير الأحلام

رموز الرؤيا جمع رمز. وكلُّ جزء من أجزاء الرؤيا الصادقة أو تفاصيلها يُسمَّى – عند مفسري الرؤى – رمزًا سواء كان هذا الرمز شيئًا، أو شخصًا، أو فعلًا، أو قولًا، أو غير ذلك.

مثال 1: رؤيا يوسف (عليه السلام) التي جاء ذكرها في القرآن الكريم في قول الله (تعالى): ﴿إِذْ قَالَ يُوسُفُ لِأَبِيهِ يَا أَبتِ إِنِّي رَأَيْتُ أَحَدَ عَشَرَ كَوْكَبًا وَالشَّمْسَ وَالْقَمَرَ رَأَيْتُهُمْ لِي سَاجِدِينَ﴾ (يوسف:4).
رموز هذه الرؤيا هي:
الكواكب ـ الرقم 11 ـ الشمس ـ القمر ـ السجود

مثال 2: رؤيـيا صاحبي يوسف (عليه السلام) في السجن اللتان جاء ذكرهما في القرآن الكريم في قول الله (تعالى): ﴿وَدَخَلَ مَعَهُ السِّجْنَ فَتَيَانَ قَالَ أَحَدُهُمَا إِنِّي أَرَانِي أَعْصِرُ خَمْرًا وَقَالَ الآخَرُ إِنِّي أَرَانِي أَحْمِلُ فَوْقَ رَأْسِي خُبْزًا تَأْكُلُ الطَّيْرُ مِنْهُ نَبِّئْنَا بِتَأْوِيلِهِ إِنَّا نَرَاكَ مِنَ الْمُحْسِنِينَ﴾ (يوسف:36) (المقصود بالخمر هنا هو العِنَب).
رموز هاتين الرؤيـيين هي:
الأولى: العِنَب – العصر
الثانية: الخُبز –  الطير – حمل الخبز فوق الرأس –…

View original post 80 more words

ما معنى أنَّ الرؤيا الصالحة جزء من أجزاء الـنُّـبُوَّة؟

مدونة تفسير الأحلام

هذا وصف اختصَّ به النبيُّ (صلَّى الله عليه وسلَّم) الرؤيا الصالحة – أو الصادقة – التي يراها المسلمون الصالحون، والتي تبشِّرهم بالخير في أمور دنياهم وآخرتهم.
ومعنى كونها جزءًا من أجزاء النبوَّة أنـَّها تقوم بدور من الأدوار التي كان يقوم بها الأنبياء مع المؤمنين الصالحين في أقوامهم، وهو تبشيرهم بالخير في أمور دنياهم وآخرتهم.


تفصيلات وأدلة

اجتهد العلماء في تفسير معنى ما جاء في الحديث الشريف من أنَّ الرؤيا الصالحة جزء من أجزاء النبوَّة، فقالوا في ذلك كلامًا كثيرًا، ولكنَّ الظاهر أنَّ احتمالين فقط هما الأقرب إلى الصواب في تفسير هذه المسألة، وهما:
الأول: أنَّ الرؤيا الصالحة جزء من النبوَّة؛ لأنَّ الله (سبحانه وتعالى) يخبر الإنسان فيها بأمور غيبـيَّـة، فهي نوع من أنواع الوحي الشبيه بوحي الله (عزَّ وجلَّ) للأنبياء، وإن كانت الرؤيا الصالحة تختلف عن الوحي النبويِّ في أمور، من ضمنها أنَّ اليقين في صدقها أو صحَّة تفسيرها غير مؤكَّد، عكس وحي الأنبياء الذي لا يتطرَّق إليه الشكُّ مطلقًا.

View original post 562 more words

ما هو الدليل من السنة النبوية الشريفة على أهمية معرفة مفسر الرؤيا بأحوال الرائي قبل تفسير الرؤيا؟

مدونة تفسير الأحلام

الدليل على ذلك هو حديث:

كشَف رسولُ اللهِ صلَّى اللهُ عليه وسلَّم السِّترَ . ورأسُه مَعصوبٌ في مَرَضِه الذي مات فيه . فقال اللهم ! هل بلَّغتُ؟ ثلاثَ مراتٍ إنه لم يَبقَ من مُبَشِّراتِ النُّبُوَّةِ إلا الرُّؤيا . يَراها العبدُ الصالحُ أو تُرَى له.
(رواه مسلم)
وفي رواية الترمذي (يراها المؤمن أو ترى له)

● لو كانت معرفة أحوال الرائي غير مهمة في تفسير الرؤيا لما قال النبي صلى الله عليه وسلم : يراها العبد الصالح أو المؤمن بالتحديد، ولكان قد قال: يراها أي إنسان كان. وبالتالي يجب على مفسر الرؤى من حيث المبدأ معرفة أحوال الرائي قبل تفسير رؤياه.

والله تعالى أعلم

جمال حسين – باحث ومحاضر ومدرب في علم تفسير الرؤى

View original post

ما هي الصفات التي ينبغي أن تتوافر في الشخص كحدٍّ أدنى حتَّى يمكن تسميته بـ«مفسِّر رؤى»؟ وما هي الأشياء التي قد يتميَّز بها مفسِّر عن آخر؟

مدونة تفسير الأحلام

هذه هي الصفات الأساسيَّة التي يجب أن تتوافر في أيِّ شخص يدَّعي قدرته على تفسير الرؤى سواء كان مفسِّرًا مقبولًا، أو جيِّدًا، أو ممتازًا. فإذا ما فقدها، أو بعضها، أو واحدة منها، فلا يجب أن يُطلق عليه مفسِّر للرؤى حينئذٍ أصلًا:
1. الإسلام: وذلك لأنَّ هذا العلم قائم على أصول إسلاميَّة. وكذلك فهو شرف عظيم وتكريم لمن أنعم الله (تعالى) به عليه، فهو علم الأنبياء والأولياء، فلا يناله إلَّا أهل التوحيد الصحيح لله ربِّ العالمين.
2. رجاحة العقل: وذلك لأنـَّه علم يعتمد في كثير من أحواله على عمليَّات عقليَّة، وإدراك وفهم لكثير من الأمور، ولا ينبغي ذلك إلَّا للعقلاء، فلا يوصف به مجنون، أو سكران، أو تافه العقل، أو سفيه.
3. البلوغ: وذلك لأنَّ الطفل لا يستطيع أن يدرك أمورًا مهمَّة لتفسير الرؤى كالعلاقة بين الرجل والمرأة…إلخ.
4. الاستقامة والسمعة الطيِّبة: والمقصود بذلك هو الحدُّ الأدنى من الاستقامة على القرآن الكريم والسُّنَّة النبويَّة الشريفة عبادة وأخلاقًا، فلا يوصف المسلم بأنـَّه…

View original post 627 more words